نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (Cookies) لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في تصفح هذا الموقع، فإنك تعطي الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط. لمزيد من التفاصيل، بما في ذلك كيفية تعديل التفضيلات الخاصة بك، يرجى قراءة موقعنا سياسة الخصوصية.
المزيد من المعلومات موافق

حققت شركة بلانتير 88٪ في أقل من شهرين: فرصة أم فقاعة؟

تشرين الثاني 18, 2020 17:10

حققت شركة بلانتير 88٪ في أقل من شهرين: فرصة أم فقاعة؟

ارتفعت أسهم شركة Palantir Technologies، شركة تحليلات البيانات الضخمة، بنسبة 88٪ تقريبًا منذ بدايتها في وول ستريت في 30 سبتمبر، ولا يبدو أنها فقدت قوتها على الرغم من فوز الديمقراطيين في انتخابات الولايات المتحدة. يشتهر المؤسس بيتر ثيل بتعاطفه مع الحزب الجمهوري، وعلى وجه الخصوص، مع دونالد ترامب.

مهما كان الأمر، أغلقت شركة Palantir جلسة الأمس بارتفاع بنسبة 12.05٪ إلى 17.85 دولارًا بعد أن كشفت أن مساهميها لم يشملوا فقط صندوق جورج سوروس ولكن أيضًا العديد من صناديق التحوط التي اتخذت مراكز في الشركة في الأيام الأخيرة. وفقًا لشركة MarketWatch، تعد Point72 Asset Management و Anchorage Capital Group من بين هذه الصناديق.

من جانبها، استحوذت شركة Soros Fund Management على 18.5 مليون سهم هذا الأسبوع بسعر 9.5 دولار لكل سهم.

المصدر: Admiral Markets MetaTrader 5. مخطط Palantir CFD اليومي. نطاق البيانات: من 30 سبتمبر 2020 إلى 18 نوفمبر 2020. مُعد في 18 نوفمبر 2020 الساعة 12 ظهرًا بتوقيت وسط أوروبا. ضع في اعتبارك أن العوائد السابقة لا تضمن العوائد المستقبلية.

قدمت الشركة، الأسبوع الماضي، أول نتائج ربع سنوية لها منذ طرحها للاكتتاب العام، وسجلت خسائر بلغت قرابة 900 مليون دولار. ومع ذلك، شددت بلانتير على أن جائحة فيروس كورونا يفتح فرصًا جديدة للشركة حيث تفوز بعقود حكومية للمساعدة في معالجة البيانات سواء في البيانات السريرية أو في التوزيع المستقبلي للقاحات.

هل تعتقد أن شركة Palantir ستحافظ على هذا الارتفاع الصعودي على المدى الطويل أم تعتقد أن الفقاعة ستنفجر قريبًا وتغير الاتجاه؟ مع Admiral Markets PTY Ltd، يمكنك التكهن بحركة أسعار أسهم Palantir صعودًا وهبوطًا من خلال عقود الفروقات (CFDs). إذا كنت تريد أن تبدأ، فلديك بالفعل خياران: فتح حساب تجريبي مجاني بأموال افتراضية أو فتح حساب تداول حقيقي بالنقر فوق الشعار التالي:

تداول الفوركس

إخلاء المسئولية: توفر البيانات المقدمة معلومات إضافية فيما يتعلق بجميع التحليلات و التقديرات و التشخيصات و التوقعات أو غيرها من التقييمات أو المعلومات المماثلة (المشار إليها بـ "التحليل") المنشورة على الموقع الإلكتروني لشركة Admiral Markets. قبل اتخاذ أي قرارات إستثمارية ، يرجى الإنتباه إلى ما يلي:

1. يتم نشر التحليل لأغراض إعلامية فقط و لا يمكن بأي حال تفسيره على أنه نصيحة أو توصية إستثمارية.

2. يتم اتخاذ أي قرار إستثماري من قبل كل عميل بمفرده في حين أن Admiral Markets لن تكون مسؤولة عن أي خسارة أو ضرر ناتج عن أي قرار من هذا القبيل، سواء كان ذلك بناءً على التحليل أم لا.

3. يتم إعداد كل تحليل بواسطة محلل مستقل (يشار إليه فيما يلي باسم "المؤلف") استنادًا إلى تقديرات المؤلف الشخصية.

4. لضمان حماية مصالح العملاء و عدم إضرار موضوعية التحليل، وضعت Admiral Markets الإجراءات الداخلية ذات الصلة لمنع و إدارة تضارب المصالح.

5. في حين يتم بذل كل جهد ممكن لضمان موثوقية جميع مصادر التحليل وتقديم جميع المعلومات، قدر الإمكان، بطريقة مفهومة و في الوقت المناسب و بشكل دقيق و كامل، لا تضمن Admiral Markets دقة أو اكتمال أي المعلومات الواردة في التحليل. تشير الأرقام المقدمة إلى أن الإشارة إلى أي أداء في الماضي ليس مؤشراً موثوقاً للنتائج المستقبلية.

6. لا ينبغي تفسير محتويات التحليل على أنها وعد صريح أو ضمني من قبل Admiral Markets بأن العميل يجب أن يستفيد من الاستراتيجيات الواردة فيه أو أن الخسائر المرتبطة به قد تكون أو ستكون محدودة.

7. لا ينبغي تفسير أي نوع من الأداء السابق أو النموذجي للأدوات المالية المشار إليها في المنشور على أنه وعد صريح أو ضمني من قبل Admiral Markets عن أي أداء مستقبلي. قد تزداد وتنخفض قيمة الأداة المالية ولا يتم ضمان الحفاظ على قيمة الأصول.

المنتجات ذات الرافعة المالية (بما في ذلك عقود الفروقات) هي مضاربة في طبيعتها وقد تؤدي إلى خسائر أو ربح. قبل البدء في التداول ، يجب عليك التأكد من أنك تفهم جميع المخاطر.


العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتحمل مخاطر عالية من سرعة فقدان الأموال بسبب الرافعة المالية.